SITEMAP | HOME | PRINT |     |      English

نظرة عامة

حدد الهدف الرئيسي من إنشاء قطاع التخطيط ومساندة الإدارة العليا في توفير الدعم للعضو المنتدب. ويشمل الدعم اليومي توفير خدمات السكرتارية والدعم الإداري لمجلس الإدارة وللجنة التنفيذية وللإدارة العليا في الهيئة العامة للاستثمار، ولإدارة صندوق الاحتياطي العام وصندوق الأجيال القادمة. وتقوم قطاع التخطيط ومساندة الإدارة العليا برصد الأداء الاستثماري واحتساب المخاطر لصندوقي الاحتياطي العام والأجيال القادمة في الوقت الذي يقوم فيه بالكشف عن مخاطر كبيرة محتملة أو ظهور مصادر أداء غير اعتيادية. ويقوم قطاع التخطيط ومساندة الإدارة العليا أيضاً بتطوير خطط استراتيجية وخطط أعمال بعيدة المدى للهيئة العامة للاستثمار بالتنسيق مع القطاعات الأخرى ومكتب العضو المنتدب. والقطاع مسئول أيضاً عن الاستشراف الدقيق لحركة التدفقات النقدية لصندوقي الاحتياطي العام والأجيال القادمة على أساس شهري بغرض توفير تحليلات مالية ضمن منظومة الاقتصاد العالمي أمام صانعي القرار في لجان الاستثمار في الصندوقين. والقطاع معني أيضاً بتنفيذ خطة اتصالات داخلية واستراتيجية خارجية للعلاقات العامة. كما يحرص القطاع على التأكد من توفير الاحتياجات التدريبية للهيئة.

وتشمل المهام الرئيسية لقطاع التخطيط ومساندة الإدارة العليا متابعة المشاريع الخاصة المحولة إليها من مكتب العضو المنتدب.

ويستخدم العضو المنتدب خبرات موظفي الهيئة العامة للاستثمار في صياغة المسائل المتعلّقة بسياسة الهيئة، سواء ما اتصل منها بوضع اللوائح الداخلية، أو المبادئ الإرشادية الخاصة بالأنشطة الخارجية للهيئة العامة للاستثمار.

ويتولى قطاع التخطيط ومساندة الإدارة العليا تنظيم كل اجتماعات مجلس إدارة الهيئة واجتماعات اللجنة التنفيذية، بما في ذلك إعداد المواد ذات الصلة بتلك الاجتماعات. وبالإضافة إلى ذلك، يقوم القطاع بالمساعدة في متابعة الإجراءات لتنفيذ القرارات التي يتخذها مجلس الإدارة أو اللجنة التنفيذية.

ولعلها واحدة من المهام الرئيسية لقطاه التخطيط ومساندة الإدارة العليا تنسيق الردود على أسئلة النواب أعضاء مجلس الأمة فضلاً عن الوزارات الأخرى أو الهيئات الحكومية مثل بنك الكويت المركزي وديوان المحاسبة وغيرها.